متى يحجر الشعب على نظام السفهاء؟

«أبو إكرام المغربي (باحث في الشؤون المغاربية)

نظام يعبئ جل مقدراته الدفاعية لتهديد جاره مباشرة، أو من وراء جبهة انفصالية.
نظام يجند آلته الدبلوماسية لخدمة ملف واحد أوحد، هو دعم هذه الحبهة الانفصالية وتحصيل الاعتراف بها أو تحييد من لا يعترفون بها.
نظام يصرف عشرات الملايين من الدولارات على مجموعات الضغط (اللوبيات) للترويج لطرحه الداعم لجبهة الانفصال عن جاره، حتى لو كان الأمر يتعلق بجمعيات أو منظمات ينتمي إليها شخص واحد مستعد لإعارة صوته لكل من يدفع.
نظام تقوم عقيدته في أكاديمية شرشال العسكرية وبشقيقاتها الأخرى على اعتبار أن العدو الواحد الأوحد هو الجار، وأنه يجب التدرب ومحاكاة الحرب معه.
نظام يحرك وزيره في الخارجية على وجه السرعة الى طرابلس لما رأى أن الجار أفلح في التوفيق بين فرقاء الأزمة الليبية، والهدف هو التذكير بأنه أولى من الجار بالوساطة في أي صلح وتوافق بين الليبيين.
نظام يعتبر القرارات السيادية لجاره تهديدا لمصالحه وحتى وجوده، بما في ذلك القرار السيادي للجار بأن يعيد إحياء الصلات الدبلوماسية مع إسرائيل.
نظام يرى في رفض الفيفا ترشيح خير الدين زطشي وقبولها في الوقت ذاته طلب ترشيح فوزي لقجع مؤامرة من المخزن على مكة ثوار الرياضية الأحرار.
نظام يصرف حوالي 350 مليون دولار رشاوى فقط لمنع بناء مصنع رونو نيسان في ضواحي عاصمة شمال غربي البلد الجار .
نظام لا يقبل أن يتفوق عليه الجار بحيازته ثالث مسجد في العالم بعد الحرمين الشريفين، فيقرر أن يبني مسجدا أكبر منه، حتى ولو كلفه ذلك فاتورة منفوخة قدرت بزهاء مليار دولار.
نظام يقول إنه ثوري علماني تقدمي لكن رئيسه المعزول لم يرتح له بال إلا عندما نظم عبر شاشاة الاذاعة والتلفزة الدروس المحمدية الرمضانية التي ما هي إلا نسخة ممسوخة من الدروس الحسنية التي أبدع فيها الملك الراحل بالبلد الجار ووارثه الحالي.
بلد يتهم جاره بالشعوذة والسحر وانحراف العقيدة، لكنه لما يدرك متأخرا أن له نفوذا روحيا ممتدا بأعماق إفريقيا الغربية عبر الزوايا، تقوم قائمته ويهرول للادعاء بأن الزاوية التيجانية حق حصري له لأن مؤسسها من مواليد عين ماضي قرب الأغواط.
نظام مثير للشفقة، لما ينشب نزاع بين الجار وإسبانيا على صخرة تورا (ليلى) التي توجد عاى مرمى حجر من سواحل الجار، يهب للتضامن مع إسبانيا من منطلق عدم تغيير الحدود الموروثة عن الاستعمار.
نظام بائس يظل يعير الجار باحتلال اسبانيا لمدينتي سبتة ومليلية السليبتين، لكن بمجرد ما يتمكن الجار من خنق المدينتين اقتصاديا ويبدأ في إيلام مدريد، يهرول هذا النظام نحو اسبانيا عارضا عليها بالمجان ربط مليلية بخط بحري ينطلق من ميناء الغزوات بولاية وهران.
نظام حاقد لما يعمد بضعة أفراد من الجبهة الانفصالية إلى إغلاق معبر الگرگرات ويمنعون وصول الخضروات إلى الجارة موريتانيا، يقوم هو بتحريك طائرات الشحن باتجاه مطار أم التونسي شمال انواكشوط لتعوض موريتانيا عن البطاطس والطماطم. ولا يهم أن تكون تكلفة الشحن الجوي غالية على من لا يغلى عليه شيء في وجه معاداة جاره.
أليس حريا بشعب هذا النظام أن يسعى للحجر على حكامه السفهاء؟.
إنه فعلا نظام سفيه. وفي الفقه إن السفيه هو من لا يحسن التصرف في ما يملكه، فما بالكم إن كان ما يملكه هؤلاء السفهاء قدر في زمن غير بعيد بألف مليار دولار من عائدات النفط والغاز!!

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.