وزير : جلالة الملك يولي اهمية كبرى للتكوين المهني

عقد مسؤولون من وزارة التربية الوطنية المغربية، أمس الثلاثاء، جلسة عمل مع المسؤولين الجهويين لقطاع التكوين المهني ومكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل والقطاعات العمومية المكونة،  للاطلاع  على  حصيلة تنزيل مشاريع القانون الإطار ووضعية تنفيذ برنامج العمل الجهوي لسنة 2021.
أكد خلالها  وزير  التربية سعيد امزازي ، على الأهمية التي تكتسيها اللقاءات الجهوية من أجل الوقوف الميداني على سير تنفيذ الأوراش الإصلاحية المفتوحة، مذكرا بالأهمية القصوى التي يوليها  الملك محمد السادس  لهذا الورش الإصلاحي الهام لمنظومة التربية والتكوين.
وكان اللقاء ، حسب بيان صادر بالمناسبة،  مناسبة لاستعراض الحصيلة المرحلية لإنجاز المشاريع التي تتضمنها حافظة المشاريع الاستراتيجية لقطاع التكوين المهني، والتذكير بأهدافها الخاصة والنتائج المنتظرة منها، والاكراهات التي تواجهها عملية التنفيذ وسبل التغلب عليها.
وفي هذا الصدد، أوضح  الوزير، أن كسب رهان الإصلاح يرتكز بالأساس على تملكه من طرف مختلف الفاعلين وانخراطهم في دينامية تنفيذه، كما حث المسؤولين بجهة الرباط سلا القنيطرة، على مضاعفة الجهود في إطار التنسيق والالتقائية، حتى يتسنى بلوغ النتائج المنتظرة، للإسهام في تحقيق التنمية المنشودة والنهوض بالرأسمال البشري بهذه الجهة.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.