اسماعيل هنية: احمل للمغرب الشقيق *ملكا* وشعبا واحزابا تقدير الشعب الفلسطيني.

قال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في كلمة له  لما وصوله للمغرب ، في أول زيارة له ، أن هذه الزيارة تأتي *برعاية من جلالة الملك* وباحتضان من الشعب المغربي العزيز.

وأضاف:” لقد تلقينا هذه الدعوة الكريمة قبل شهور لكن شاء الله ان تأتي في هذا التوقيت غذاة الانتصار العظيم الذي حققته المقاومة الباسلة في جولة من جولات صراعها مع العدو البغيض”.

وأشار الى انه” ا زيارتي الاولى للمغرب، البعيد جغرافيا ولكن يبقى في تماس مباشر مع القدس في الماضي والحاضر.. باب المغاربة، حارة المغاربة، المسيرات المليونية الداعمة تبقى تأكيدا على ان المغرب كان وسيبقى في قلب الحدث الفلسطيني”.

واوضح قائلا : “اننا ننظر للمغرب كعمق استراتيجي لقضيتنا وامل ان تكون لهذه الزيارة النتائج المرجوة والمتوقعة من المغرب الشقيق”.

ويرى بخصوص الوضع الان “نحن اليوم امام تطورات ذات ابعاد استرتيجية. كان امامنا كشعب ان ننوب عن الأمة وان نقف في وجه الغطرسة الإسرائيلية التي تستهدف التاريخ والجغرافيا، ولكن الحقنا بها هزيمة عسكرية وسياسية” مؤكدا “ان هذا النصر جاء اولا بفضل الله تعالى وبوحدة الشعب الفلسطيني ووقفة شعوبنا العربية والإسلامية ودعم احرار العالم اذ لم تعد رواية المحتل هي الرواية السائدة حتى في المجتمعات الغربية”.

وخلص الى القول :”امامنا مهمات كثيرة بعد هذا النصر سنبحثها بعمق مع أشقائنا بالمغرب وبالتأكيد ستكون *على طاولة جلالة الملك*، لان علاقة المغرب بفلسطين ليست انية، طارئة او مصلحية وانما شرعية ودينية واخوية ووطنية”.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.