وزير خارجية اسبانيا: نهتم بحماية مصالح وقيم جيراننا

ردت وزيرة الخارجية أرانشا غونزاليس لايا الاسبانية، في حوار مع “إل كوريو” ، عن سؤال بخصوص مسؤولية بلادها في ملف الصحراء،  بأن مسؤولية اسبانيا هي العمل بأسلوب بنّاء مع الأمم المتحدة لإيجاد حل نهائي لهذا الخلاف الذي يحتاج ردا من المجتمع الدولي، واعتبرت في ذات الحوار، السماح بدخول ابراهيم غالي للعلاج ، بمثابة مساعدة لشخص كان في حالة صحية حرجة ولا يجب أن تُفهم أبعد من ذلك.
وفيما يخص أزمة العلاقات مع المغرب أجابت مسؤولة الخارجية الاسبانية بالقول: “نحن ملزمون بالسعي لبناء علاقة جوار حسنة لأننا نعيش في عصر التكافل، وهذا يعني أنه لحماية مصالحنا وقيمنا ومواطنينا علينا أن نهتم بحماية مصالح وقيم جيراننا”.
مؤكدة أن العلاقات بين الجارين : “سوف نمر بلحظات صعبة ، هذه ليست المرة الأولى ، لكن علينا أن نحاول التغلب عليها بالحوار والاحترام.. القرن الحادي والعشرون ليس قرن استقلال أو تبعية، إنه قرن ترابط، وتدبير هذا الترابط والتكافل أمر معقد، ولكنه شيء نحن مضطرون للقيام به”.
وفيما يتعلق بقضية سبتة ومليلية المحتلتين ، اشارت الوزير في رد على سؤال لصحيفة “إل كوريو” حول طرح الموضوع على طاولة المفاوضات مع المغرب؟،  قائلة: “بالطبع لا”.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.