60 مليون سنتيم للمدرب الفرنسي بدل 40مليون سنتيم للزاكي

 

قدمت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم صباح اليوم الثلاثاء رسميا الفرنسي هيرفي رونار مدربا جديدا للمنتخب الوطني خلفا للمدرب الوطني الزاكي بادو.

وقال فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم خلال الندوة الصحفية التي عقدت أمس بقاعة المؤتمرات بمقر الجامعة بالرباط، إن الأخيرة وقعت عقدا مع المدرب الفرنسي لثلاث سنوات يحدد حقوق وواجبات الأخير مع الجامعة، حيث سيشرف على المنتخبين الأول والمحلي والمنتخب الأولمبي بتنسيق مع الإدارة التقنية الوطنية، بعقدة أهداف تتمثل في التأهل إلى نهائيات كأس إفريقيا للأمم المقرر إقامتها العام 2017 بالغابون وبلوغ على الأقل نصف نهاية العرس الإفريقي، إضافة إلى ضمان حضور المنتخب المغربي في كأس العالم روسيا 2018، الذي غاب عنه لأربع دورات متتالية، علما أن أول اختبار سيواجه المدرب الجديد الملقب بـ”الثعلب” سيكون مباراتي الرأس الأخضر ذهابا وإيابا في مارس المقبل برسم التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس إفريقيا للأمم.

وكشف لقجع أن الناخب الوطني الجديد سيحصل على 60 مليون سنتيم كراتب شهري مقابل مهامه الجديدة على رأس العارضة التقنية للمنتخب الوطني، مضيفا أن راتب رونار سينتقل بصفة تلقائية إلى 80 مليون سنتيم في حالة التأهل إلى نهائيات كأس العالم روسيا 2018.

وسيساعد المدرب السابق لمنتخبي الكوت ديفوار وزامبيا، في مهامه كل من باتريس بوميل كمساعد أول ومصطفى حجي، المساعد السابق للمدرب المقال الزاكي بادو.

يشار إلى أن المكتب المديري للجامعة ومباشرة بعد الإجتماع الذي تمخض عنه قرار الإنفصال عن الزاكي بادو، شكل لجنة مصغرة مكونة من محمد بودريقة نائب رئيس الجامعة وسعيد الناصيري رئيس العصبة الوطنية لكرة القدم الإحترافية وناصر لاركيط المدير التقني الوطني، ورشيد الطاوسي العضو الجاميعي نورالدين لبيضي، إضافة إلى يوسف روسي، حيث أنيطت لها مهمة التفاوض ودراسة السير الذاتية لعدد من المدربين الذي أبدوا رغبتهم في الإشراف على تدريب المنتخب الوطني.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.