إمرأة مسنة تحرق نفسها بالرباط

تزامنا مع احتفالِ النساء بيومهن العالمي، تبصم إمرأة مسنة  هذا اليوم بمحاولة حرق نفسها، لتحتج عن أوضاعها المزرية التي تعانيها  مع أفراد عائلتها،في الوقت الذي كانتِ الموظفاتُ والعاملات يتلقّينَ الورود في أماكن اشتغالهن، أقدمت امرأة متقدمة في السنّ، اليوم “8 مارس”، على إيقاد النار في جسدها وسَط العاصمة الرباط.

وفي تفاصيل الواقعة، قصدت المرأة، التي يبدو أنها في الستينات من العمر، شارع محمد الخامس، بالقربِ من ساحة البريد، قادمةً من حيّ يعقوب المنصور، وأقدمتْ على صبّ قارورتين من مادّة سريعة الاشتعال، “الدوليو”، على جسدها، ثمّ أوقدتْ فيه النار.

ويعود سبب إقدام المرأة، التي لا يعرف ما إن كانت تعاني اضطرابات نفسية، على حرق جسدها وسط الشارع العام، حسبَ ما فهم من الكلمات التي كانت ترددها لحظة إيقاد النيران، إلى “التعرّض لس   بِ أموال من طرف أقاربَ”.

السيدة، التي كانت تصرخ بهستيريا حادة، أصيبت بحروق طفيفة على مستوى الوجه والعُنق، بعدما سارعَ المارّة إلى إطفاء النيران لحظاتٍ بعد اشتعالها

جدير بالذكر أن عناصر من الشرطة، ومسعفين من الوقاية المدنيّة، حضروا إلى عين المكان، حيثُ جرى نقلُ الضحيّة إلى المستشفى من أجل الخضوع للعلاجات الضروريّة.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.