بتعليمات ملكية سامية: حصاد و الحموشي يتوجهان إلى أبيدجان

توجه وزير الداخلية والمدير العام للأمن الوطني ومديرية مراقبة التراب الوطني ، اليوم الاثنين إلى أبيدجان ، تنفيذا للتعليمات الملكية السامية، من أجل تفعيل المساعدة المقترحة بالتشاور مع السلطات الإيفوارية المعنية في التحقيقات التي تقوم بها، على إثر الهجمات المسلحة التي استهدفت منتجع غران بسام .

وذكر بلاغ لوزارة الداخلية أن الملك محمد السادس، ، تفضل بمناسبة الاتصال الهاتفي مع فخامة السيد الحسن واتارا ، رئيس جمهورية الكوت ديفوار، باقتراح إرسال فريق من الخبراء المغاربة من أجل دعم السلطات الإيفوارية في التحقيقات التي تقوم بها ، على إثر الهجمات الإرهابية التي استهدفت منتجع غران بسام .

وفي هذا الإطار – يضيف البلاغ – أعطى جلالة الملك، تعليماته السامية لوزير الداخلية والمدير العام للأمن الوطني ومديرية مراقبة التراب الوطني من أجل التوجه فورا إلى الكوت ديفوار .

وهكذا، وتنفيذا للتعليمات الملكية السامية ، يؤكد البلاغ ، توجه المسؤولان المغربيان اليوم الاثنين 14 مارس 2016 إلى أبيدجان من أجل تفعيل المساعدة المقترحة بالتشاور مع السلطات الإيفوارية المعنية.

المصدر : و.م.ع

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.