الهزات الأرضية بالريف..تجلب سخطا واسعا على الحكومة

أحمد التازي

أكد محمد الغليزوي الناشط الحقوقي بإمزوزن في تصريح خاص، على أنه مباشرة بعد الهزة الأرضية التي كان مركزها على اليابسة، التي بلغت 5,1 على سلم ريشتر، وقع هلع كبير وسط الساكنة خصوصا في المدارس التي شهدت العشرات من الإغماءات والإصابات وسط التلاميذ، غادر على إثرها أهل الريف مساكنهم خشية من تكرار مأساة “زلزال” سنة 2004، خاصة وأن الحكومة لم تتخذ أي إجراءات تذكر على الميدان من أجل مساعدة الساكنة والتخفيف من وطأة الحدث على نفسيتهم.

 وأورد الناشط الحقوقي على أن الساكنة خرجت في مظاهرات ومسيرات عفوية، للمطالبة بتوفير الخيام كي لا يبيتوا في العراء، بعد أن صارت المنازل جحيما يستحيل أن يعود لها السكان في الساعات الحالية والقادمة، ردا على اللامبالاة التي يتم التعامل بها مع الهزات الأرضية التي يشهدها الريف منذ شهر يناير.

وقال أيضا محمد الغليزوي أن السكان يعيشون معاناة نفسية مستمرة، حتى أصبحوا يعانون من أمراض نفسية ترتبط بالحدث، سيحجون للساحات الرئيسية لمختلف مدن ومداشر الريف، لكسر الصمت الحكومة الرهيب وبتماطلها في الاستجابة للمطالب الأساسية للسكان من أجل أن يتجاوزوا المحنة، التي تهدد حياتهم مع توالي الهزات الارتدادية يوميا تقريبا، كما أن اليوم، سيشهد أيضا خروج الساكنة في تظاهرات واحتجاجات، عنوانها “رفع التهميش والإقصاء عن مناطق الريف”.

وبالموازاة مع ذلك استنكر النشطاء على المواقع التواصل الاجتماعية التجاهل الحكومي للمعاناة، التي تعيش على وقعها مدن الريف منذ أزيد من شهرين، فلا وزير زار المنطقة ولا الحكومة كشفت عن برنامج إغاثي ولا تطرقت للموضوع حتى، وطالبوا أيضا بضرورة توفير الوسائل الضرورية للمواطنين لحمايتهم من التبعات المتوقعة للهزات الارضية، خاصة بعد موجة الهلع الكبير المنتشرة، بالإضافة إلى الخسائر المادية المسجلة مساء يوم أمس (الأربعاء).

وللإشارة فالسلطات المحلية بإقليمي الحسيمة والدريوش، أعلنت عن تسجيل ست حالات من الإغماء بإقليم الحسيمة و20 حالة بإقليم الدريوش، نتيجة الفزع وسط صفوف تلاميذ بعض المؤسسات التعليمية، الذين تم نقلهم إلى المؤسسات الصحية القريبة، وأعلن المعهد الوطني للجيوفيزياء، التابع للمركز الوطني للبحث العلمي والتقني، بأن قوة هذه الهزة الأرضية، سجلت في الساعة الرابعة زوالا و27 دقيقة، بلغت 5,1 درجات على سلم ريشتر.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button