ابتدائية البيضاء تؤجل محاكمة 112 من مثيري الشغب الكروي الى الاسبوع المقبل

أرجأت ابتدائية الدار البيضاء محاكمة 58 مغربيا بينهم 15 قاصرا الى الاسبوع المقبل ، بعد ان أرجأت الثلاثاء محاكمة 53 آخرين بينهم 34 قاصرا، على خلفية مواجهات بين مشجعين لكرة القدم أودت بثلاثة أشخاص.

واندلعت في 19 مارس صدامات عنيفة بين مجموعتين من مشجعي فريق الرجاء البيضاوي في مدرجات ملعب محمد الخامس بعد فوز فريقهم على فريق شباب الريف الحسيمي (2-1)، وخلفت المواجهات 3 قتلى و54 مصابا فضلا عن خسائر مادية.

وقرر قاضي المحكمة الذي حضر الجلسة تأجيل النظر في ملفات 58 من مثيري الشغب بينهم 15 قاصرا حتى السادس منابريل.

كما أجلت المحكمة نفسها الثلاثاء النظر في ملفات 53 آخرين في الملف نفسه بينهم 34 قاصرا، حيث سيمثلون من جديد أمام المحكمة في الخامس من أبريل.

وبين التهم التي وجهتها المحكمة “استعمال العنف، وتخريب ممتلكات عمومية والاعتداء على موظفين عموميين”.وكانت سلطات مدينة الدار البيضاء قد أعلنت منع جميع أنشطة الالتراس التي تشجع الفرق الكروية التي تعمل خارج الاطار القانوني. وتشتهر مدينة الدار البيضاء بفريقيها العريقين الوداد والرجاء، ولكل منهما التراس خاص به، “الغرين بويز” للرجاء و”الوينرز” للوداد.لكنهما على غرار غالبية فرق الالتراس الأخرى لا يملكان أي إطار قانوني ينظمهما. من ناحية ثانية قررت ولاية الدار البيضاء إغلاق ملعب محمد الخامس لاعادة تأهيله من خلال إصلاح بنيته التحتية وتحديث مرافقه.

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Close

اكتشفنا مانع الإعلانات نشط على جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

يرجى النظر في دعمنا عن طريق تعطيل مانع الإعلانات الخاص بك