وزيرا خارجية فرنسا والمانيا في زيارة الى مالي والنيجر

بدأ وزيرا خارجية فرنسا جون مارك إيرولت وألمانيا فرانك- فالتر شتاينماير، يومه الأحد، جولة أفريقية لمدة ثلاثة أيام تشمل مالي والنيجر.
وقال المتحدث باسم الخارجية الفرنسية رومان نادال – في تصريحات صحفية إن تلك الجولة تعكس الالتزام القوى لفرنسا وألمانيا في “الساحل” حيث سيقوم إيرولت وشتاينماير باقتراح حلول للتحديات الأمنية والتنموية التي تواجهها تلك المنطقة.
وأضاف نادال أن رئيسا مالي إبراهيم بوكر كيتا والنيجر محمدو إيسوفو سيستقبلان الوزيرين الفرنسي والألماني؛ لبحث العلاقات الثنائية والقضايا ذات الاهتمام المشترك.
وأوضح الدبلوماسي الفرنسي أنه في باماكو، سيحمل الوزيران رسالة دعم لعملية السلام الجارية في البلاد وسيعربان عن دعمهما لجهود بعثتي الأمم المتحدة “مينوسما” والاتحاد الأوروبي لتحقيق الاستقرار في مالي، كما سيتوجهان إلى مدينة “جاو” في شمال البلاد للالتقاء بالقوات المالية والدولية العاملة على الأرض لا سيما قوة “برخان” الفرنسية.
وفي ختام تصريحه، أكد المتحدث باسم الخارجية أن الوزيرين الفرنسي والألماني سيتوجهان أيضًا إلى نيامي لبحث المشروعات التي تنفذها فرنسا وألمانيا والرامية من ناحية إلى تعزيز التنمية المستدامة ومن ناحية أخرى إلى دعم النيجر في مكافحة الإرهاب وإدارة تدفقات المهاجرين.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

Back to top button

مانع الإعلانات

إذا تمت إعادة توجيهك إلى هذه الصفحة ، فمن المحتمل أنك تستخدم برنامج حظر الإعلانات.